*
 
כניסה
Skip Navigation Links
בי"ס אלמותנאבי כסיפה
ועד הורים
מועצת תלמידים
מקצועות
חדר מורים
דלג על קישורי ניווט
דבר המנהל
חטיבת ביניים
חטיבה עליונה
רשת עמל > בי"ס אלמותנאבי כסיפה > דבר המנהל
 

 كلمة مدير المدرسة المربي أ. خليل الدهابشة

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على رسوله الكريم، ثم أما بعد:

المعلمين الأفاضل المعلمات الفضليات

الهيأة التدريسية جميعا

الطلاب والطالبات الأعزاء

السلام عليكم ورحمة الله...

ستعمل مدرسة المتنبّي خلال العام الدراسي 2013-2014 على إعداد دستورها وإقراره كنظام داخلي لمؤسسة تربويّة عصريّة تشرك الطالب والمعلم والمسؤول في تحديد أولوياّت المدرسة، ورسم نهجها التربويّ ، وتحديد الحقوق واشتقاق الواجبات التّربوية لكل فرد في المدرسة.

إنني أهيب بجميع الإخوة للمشاركة الفعّالة في وضع هذا الدستور، وفي حثلنته ومن ثم العمل سوية على تذويته بين المعلمين والطّلاب. وكما أنشا شاعرنا أبو الطيب المتنبّي:

على قدر أهل العزم تأتي العزائمُ *** وتأتي على قدر الكرام المكارمُ

أعزائي الكرام:

إنّ شعارنا التّربويّ الّذي يوجّه عملنا هذا العام يتلخّص بالعبارات الآتية : " المسؤولية، والمهنيّة، والإصلاح التّربوي شعارنا قولا وعملا". فالإدارة مسؤولة عن مواكبة العمليّة التعليميّة والتّربويّة ودفعها إلى أعلى مستويات التّخطيط والتّنفيذ، وعن رسم نهج المدرسة، وتحديد رؤيتها، والسّهر على تقدّمها في كافّة المجالات العمرانيّة، والتّكنولوجيّة والتّعليميّة، وبرمجة الهندسة العمليّة التعليميّة وتقويمها المستمرّ لما فيه تحقيق لمصلحة الدّارسين وطلبة العلم. والمعلم مسؤول بدوره في تنشئة الأجيال على أسس متينة رصينة، وعمل كل ما بوسعه لتغطية احتياجات كلّ طالب من طلابنا الأكارم، فمدرستنا ليست مدرسة نخب، بل هي مؤسّسة علم وتعلّم ينهل منها الجميع، تجعل من التميّز غاية سامية، ومن الأخلاق زينة وتعمل في الوقت ذاته على جسر الهوّة بين الطالب المتميّز ومن هو دون التميّز، فالمعلّم المستنير هو ذاك الأستاذ الذي يعرف كيفية الوصول إلى الجميع، ويلائم نفسه لاحتياجات الطّلاب على أساس قاعدة التباين لتحقيق أهداف التّعليم السّامية. إنّ دورنا في المدرسة هو تنشئة الأجيال على تحمّل المسؤوليّة، حيث نهدف للطالب أن يكون حريصا على مستقبله واعيا لدوره في الحياة، مسؤولاً عن سلوكه وتصرّفاته، يكون طالب علم بكل ما تعنيه الكلمة، يزن كلامه، راصدا سلوكه، محترما زملاءه ومعلميه وجميع من يعايشه ويلازمه في المدرسة وخارجها، تأسيّا بقول الإمام الشّافعي في هذا الباب:

أَخِي لَنْ تَنَـالَ الْعِلْمَ إِلاَّ بِسِتَّةٍ *** سَأُنْبِيكَ عَنْ تَفْصِـيلِهَا بِبَيـانِ

ذَكَـاءٍ وَحِـرْصٍ وَاجْتِهَـادٍ وَبُـلْـغَةٍ *** وَصُـحْبَةِ أُسْتَاذٍ وَطُـولِ زَمَـانِ

إخواني وأخواتي : إنّنا نعلم يقينا بأنّ دور المدرسة اجتماعيّ نهضويّ بنّاء. فلا يصلح مجتمع ما لم تصدق نيّة عامليه ورغبتهم في الإصلاح الّتي يتبعها العمل الدّؤوب الذي لا يعرف الكلل ولا الملل. فكما تعلمون جميعا فانّ التّحدّيات كبيرة، والمسؤوليّة أكبر. فلا بدّ لنا من همّة النّمل للوصول إلى أفضل التخصّصات والمساقات التعليميذة، ورفع نسبة الحاصلين على شهادة البجروت، وتقديم أكبر نسبة من الطّلاب لامتحانات البسيخومتري، وتوجيه الطّلاب لاختيار ما يناسبهم مستقبلا، وخفض نسبة التّسرّب لدى الطّلاب عامّة ولدى الطّالبات خاصة، ودمج جميع الطّلاب في المسارات اللاصفيّة والتّطوعيّة الّتي تنمّي الشّخصيّة الخيّرة والخلوقة المعطاءة. إنّ مجتمعنا الشّابّ بحاجة إلى همّة الشّباب للتّقدّم في كافّة المجالات، ولا بد لمدرستنا بأن تكون في الطّليعة في حفظ الموروث الثّقافي والحضاري للمجتمع، وفي السّعي للتغيّر لمواكبة العصر بتجديداته واختراعاته العلميّة والتكنولوجيّة والثّقافيّة.

أيّها الأحبّة : إنّ نجاح أكثر المؤسّسات في العالم هي تلك الّتي يحكمها العقل، والقانون، والطّاعة المستنيرة، مبيّنة الحدود، فلا بد لمدرستنا بأن تصوغ دستورها وفقا لرؤيتها التّربويّة، ولأهدافها التّعليميّة، وفقا لنظم وزارة التّعليم وبياناتها الرّسميّة الملزمة للجميع. لهذا نهيب جميعا بكم لأخذ دوركم الرّشيد في وضع مادّة الدّستور، والمصادقة عليها ديمقراطيًّا ليكون البوصلة الموجّهة الّتي تحكم عمل الجميع بالعلم والقيم والأخلاق.

وأخيرًا وليس آخرًا أناشدكم جميعا للدّخول لموقع المدرسة، وتفعيله من خلال مشاركاتكم الهادفة، والتّواصل مع زملائكم ومعلميكم لدفع العمليّة التّربويّة لتتناسب مع تقنيات القرن آلـ 21 من حيث الحوسبة الالكترونيّة، والّتي تمنح الطّالب منبرا خاصّا ومميّزا، سهل الاستعمال يساعده في التّعاطي مع المواد ومع الآخرين في سبيل صقل شخصيّته وهويّته التّربوية والاجتماعيّة.

والله وليّ التّوفيق

     
*
 
דף הבית צור קשר על בית הספר תקנון האתר מפת האתר